ما هى حملة البريد الإلكتروني الجماعى Bulk email؟

ما هى حملة البريد الإلكتروني الجماعى Bulk email؟

حملة البريد الإلكتروني الجماعى Bulk email هى عنصر قوي في التسويق بالإذن. إن حملة البريد الإلكتروني الجماعي هى إرسال رسائل البريد الإلكتروني إلى مجموعات كبيرة من المستلمين في وقت واحد. وإعتمادًا على كيفية إرسال البريد الإلكتروني ولماذا يتم إرساله ، يمكن أن يكون البريد الإلكتروني الجماعي أداة تواصل مفيدة أو يسبب ازعاجًا والذى يفتح على المرسل الكثير من الجزائات. وإن الفرق بين البريد الإلكتروني الجماعى والرسائل غير المرغوب فيها Spam واضحاً نسبيًا.

رسائل البريد الإلكتروني الجماعية المرغوب فيها (Bulk email)

ترسل الشركات البريد الإلكتروني الجماعى بشكل قانوني كل يوم. فإذا كنت قد اشتريت الزهور في الماضي من شركة لتسليم الزهور وقامت بإرسال لك تذكير لعيد الأم، فإنها مثل حملة البريد الإلكتروني. إن الرسائل الإخبارية من المواقع المفضلة لديك عادة تعتبر حملة بريد إلكتروني أيضاً. فعندما يتم إرسال هذه الرسائل بإذن منك ، يمكن أن تكون أداة تسويقية مفيدة للشركات التي ترسلها.

رسائل البريد الإلكتروني الجماعية غير المرغوب فيها (Spam)

بالنسبة للكثيرين، يعني مصطلح “البريد الإلكتروني الجماعى” رسائل غير مرغوب فيها Spam. ومع ذلك، فإن البريد الإلكتروني غير المرغوب فيه هو نوع خاص من البريد الإلكتروني الجماعى حيث لم يتم طلب إرساله.  وحتى تعتبر رسالة بريد إلكتروني “بريد غير مرغوب فيه Spam”، يجب أن يأتي من شركة لم يكن لديك بالفعل علاقة معها مسبقاً. وإن إرسال البريد الإلكتروني غير المرغوب فيه Spam يعتبر غير قانوني في الولايات المتحدة.

جعل حملة البريد الإلكتروني تعمل

يمكن أن يكون الفرق بين حملة البريد الإلكتروني الجماعى وإرسال رسائل إلى مجموعة من الأصدقاء غير واضح بعض الشيء. ففي أقصى الحدود، يعتبر إرسال مليون رسالة هو بالتأكيد حملة البريد الإلكتروني الأكبر في حين أن إرسال مذكرة إلى خمسة أشخاص في وقت واحد ليس كذلك. وإن مزودي خدمة الإنترنت المختلفين لديهم حدود مختلفة ليعتبروا البريد الإلكتروني الجماعي أساء إستخدام شبكتهم. والقاعدة الجيدة هي محاولة عدم إرسال أكثر من 100 رسالة في الساعة إلى شبكة معينة، ولا يزيد عن 10 رسائل في المرة الواحدة.

قانون CAN-SPAM

في حالة إعتبار البريد الإلكتروني الجماعى محتوى غير مرغوب فيه Spam، يمكن أن تخضع لقانون CAN-SPAM. وينص هذا القانون على عقوبات تصل إلى 000 16 دولار لكل رسالة. وعلى هذا النحو، عندما ترسل رسالة بريد إلكتروني جماعية، من المهم أن يكون بها دائما معلومات دقيقة حول من يرسلها وأن تتضمن إرشادات حول كيفية إلغاء الإشتراك.

الجانب الجيد لحملة البريد الإلكتروني الجماعى

صاغ أحد كبار خبراء الإنترنت سيث غودين مصطلح “التسويق بالإذن” للإشارة إلى إمكانية ارسال حملة  البريد الإلكتروني الجماعى إذا كان بإمكانك الحصول على إذن من العملاء أو العملاء المحتملين لإرسال رسائل بريد إلكتروني جماعية بشكل دوري يريدون قراءتها ، فبالتى يمكنك بناء علاقة ذات معنى معهم بتكلفة قليلة نسبيًا. ويمكن أن تصبح هذه الرسائل حجر الزاوية لجهودك في ترويج العلامة التجارية والمبيعات.