ما هو بروتوكول إرسال البريد البسيط (SMTP)؟

ما هو بروتوكول إرسال البريد البسيط (SMTP)؟

لقد أصبحت تقريبًا كل نشاطاتك على الإنترنت ممكنة من خلال مساعدة البروتوكولات والتى تعد القواعد والإرشادات الخاصة ببرامج الشبكات التي تمَكن الكمبيوتر من الإتصال بالشبكات في كل مكان بحيث يمكنك التسوق وقراءة الأخبار وإرسال البريد الإلكتروني والمزيد. وإن عنوان الـ IP الخاص بك (والذي يمثل بروتوكول الإنترنت) هو واحد فقط من إحدى هذه البرتوكولات.

تعتبر البروتوكولات هامة لنشاطاتك على الشبكات الإلكترونية، ولحسن الحظ فإنك لا تحتاج إلى إدارتها أو تثبيتها أو حتى التفكير بها بنفسك. فأنها مُضمنة في برامج الشبكات على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بك. وذلك بمساعدة عباقرة تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا المتقدمة!

ومع ذلك ، من حين لآخر ، قد تجد نفسك مضطرًا لتعلم البروتوكولات – مثل عنوان الـ IP الخاص بك. وهذا هو الحال مع ما يسمى SMTP والذى يؤثر على كل بريد إلكتروني أرسلته طوال حياتك. إنه بروتوكول نقل البريد البسيط (SMTP) والذى بدونه فإن رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بك لن تذهب إلى أي مكان.

ما هو بروتوكول إرسال البريد البسيط SMTP؟

يعد بروتوكول إرسال البريد البسيط (SMTP) جزءًا من التطبيق الخاص ببروتوكول التحكم بالإرسال / بروتوكول الإنترنت (TCP / IP). فبإستخدام عملية تسمى “تخزين وإعادة توجيه” ينقل بروتوكول SMTP بريدك الإلكتروني على الشبكات وعبرها. وهو يعمل بشكل وثيق مع ما يسمى خادم البريد الإلكتروني (MTA) لإرسال اتصالك إلى الكمبيوتر الصحيح وبريده الإلكتروني الوارد.

إن بروتوكول إرسال البريد البسيط يحدد ويوجه كيفية نقل بريدك الإلكتروني من MTA لكمبيوتر إلى MTA على كمبيوتر آخر أوحتى أكثرمن جهاز كمبيوتر. وبإستخدام هذه الميزة “تخزين وإعادة توجيه” المذكورة من قبل ، يمكن أن تتحرك الرسالة في عده خطوات من جهاز الكمبيوتر الخاص بك إلى وجهتها. وفي كل خطوة يقوم بروتوكول إرسال البريد البسيط بعمله. ولحسن الحظ كل هذا يحدث خلف الكواليس ، ولا نحتاج إلى فهم أو تشغيل SMTP بنفسك.

بروتوكول إرسال البريد البسيط SMTP في العمل.

يقوم بروتوكول إرسال البريد البسيط بتوفير مجموعة من الرموز التي تبسط إتصال رسائل البريد الإلكتروني بين سرفرات البريد الإلكتروني (سرفر البريد الإلكتروني: جهاز كمبيوتر الشبكة الذى يتعامل مع البريد الإلكتروني القادم إليك والمرسل من عندك). فإن بروتوكول إرسال البريد البسيط يقوم بنوع من الإختزال والذي يسمح للسرفر بتقسيم أجزاء مختلفة من الرسالة إلى فئات يمكن أن يفهمها السرفر الآخر. وعند إرسال رسالة يتم تحويلها إلى سلاسل نصية مفصولة برموز (أو أرقام) والتي تحدد الغرض من كل قسم.

يقوم بروتوكول SMTP بتوفير هذه الرموز وتم تصميم برنامج على سرفر البريد لفهم ما تعنيه. فعندما تنتقل كل رسالة نحو وجهتها ، إنها تمر أحيانًا من خلال عدد من أجهزة الكمبيوتر بالإضافة إلى خوادم البريد الإلكترونى الفردية (MTA). وفى ذلك الحين يتم تخزينه لفترة وجيزة قبل انتقاله إلى الكمبيوتر التالي في المسار. فكر في ذلك كخطاب يمر بأيادي مختلفة ليشق طريقه إلى صندوق البريد الصحيح.

ليس الأمر بشئ كبير.

يستطيع بروتوكول إرسال البريد البسيط (SMTP) نقل النص فقط – فهو غير قادر على التعامل مع الخطوط والرسومات والمرفقات ، وما إلى ذلك – وربما هذا هو السبب وراء كونه بسيط. ولحسن الحظ تم إنشاء MIME “ملحقات بريد إنترنت متعدد الأغراض” لتقديم المساعدة هنا. فإن MIME تقوم بترميز كل المحتوى غير النصي إلى نص عادي. وبالتالى يستطيع SMTP  بعدها نقل البيانات.

بروتوكول إرسال البريد البسيط SMTP أحيانا ترمز إلى “توقف“.

لا يعرف معظمنا هذا ولكن مزودي خدمة الإنترنت عادةً لديهم حد أقصى لعدد الرسائل الإلكترونية التي يمكن إرسالها خلال فترة زمنية معينة. ففي معظم الأوقات يقتصر الأمر على عدد معين في الساعة أو في اليوم.

يعتمد كل مزود خدمة إنترنت على بروتوكول إرسال البريد البسيط SMTP الخاص به لتحديد (وضبط) البريد الإلكتروني الذي يمكن إرساله من خلال إتصال واحد. وقد تكون هذه مشكلة بالنسبة لبعض الأشخاص الذين يعملون في المنزل أو يديرون قوائم بريدية كبيرة. وذلك لأن بعد أن يصلوا إلى الحد الأقصى للإرسال سيوقف مزود خدمة الإنترنت ببساطة رسائل البريد الإلكتروني. وإذا اعتقدوا أنك من مرسلي البريد الإلكترونى غير المرغوب فيه Spam فقد يؤدي ذلك إلى إغلاق حسابك. فإن الحد الأقصى للبريد الإلكتروني يختلف حسب كل مزود خدمة إنترنت.